بيان صادر عن المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري

اثيرت في الآونة الأخيرة العديد من الأنباء التي تشير الى منع الصحفيين من دخول مجلس النواب وأداء مهامهم, وبهذا الصدد نود ان نوضح الآتي:

1- ان دعم العمل الصحفي كان ولا يزال يمثل اولوية لدى السيد رئيس المجلس, وهو يؤمن تماما بأن الصحافة والإعلام ركن أصيل في كيان الدولة العراقية، ولن يستقيم لها حال دون ان تأخذ مداها الحقيقي, وأن سيادته حريص كل الحرص على احاطة العمل الاعلامي والصحفي بالرعاية والمزيد من التنظيم، حتى يؤدي دوره المطلوب وبما يحقق رسالة البناء للوطن التي ننشد.
2- ليس لدى رئاسة المجلس أي توجه لحجب الحقيقة عن الإعلام أو عرقلة أداء الصحفيين لمهامهم باعتبارهم عنصرا اساس في نجاح عمل المجلس وصوته الى المواطن.
3- ان الجهات الفنية والهندسية في المجلس بصدد اصلاح الأضرار التي لحقت به مؤخرا وهي تعمل جاهدة على تهيئة المكان اللائق بالاعلاميين وتوفير كافة المستلزمات التي من شأنها دعم العمل الصحفي وانجاحه.
4- من المقرر ان يلتقي السيد رئيس مجلس النواب قريبا بنقيب الصحفيين وعدد من رؤساء المؤسسات الاعلامية لمناقشة احتياجاتهم بهذا الصدد.

المكتب الاعلامي

لرئيس مجلس النواب العراقي

17/5/2016