ابرز ما جاء بكلمة الشيخ همام حمودي في الندوة النقاشية حول دعم المنتج الوطني

نتحمل جميعاً مسؤولية دعم الصناعة الوطنية ابتداءً من الوزارات والمواطنين ، وصولاً لوسائل الاعلام التي تتحمل مسؤولية خاصة
على المواطن ان يجعل من مع الصناعة الوطنية ومن لا يهتم بها مقياس ومعيار لتقييم الاحزاب والاشخاص وووسائل الاعلام المختلفة
– نجتمع اليوم ليس لاثارة الانتباه بل لتشخيص مواطن الخلل التي تقف عائقاً امام نهضة منتجاتنا والخروج بتوصيات تضمن معالجتها
– وجوب تفعيل القوانين التي شرعت من قبل مجلس النواب ، كقانون التعرفة الكمركية وحماية المنتجات العراقية و قانون حماية المستهلك ، والمنافسة ومنع الاحتكار
– وجوب السيطرة على المنافذ الحدودية والحد من عمليات التهريب وضمان رقابة كمركية فاعلة بعيداً عن الفساد الاداري والمالي
ان لم نحمي حدودنا لا نستطيع حماية منتجاتنا مطلقاً
– اهمية تفعيل نصوص قانون الموازنة المالية العامة وإلزام مؤسسات الدولة كافة بتأمين احتياجاتها من منتجات الوزارات الاتحادية أو المنتج المحلي
ندعو مجلس الوزراء وهياة النزاهة واللجان النيابية المعنية لمواجهة اخطبوط الفساد اينما كان .
ندعو وسائل الاعلام كافة لتبني مبادرة وطنية وكلمات واعلانات ترويجية محترفة داعمة للمنتوج الوطني ، تهدف لاعادة الثقة بالصناعة المحلية
ان المسؤولية الوطنية لإعلامنا ولمؤسساتنا ولشعبنا ، تُحتم علينا اليوم الإلتزام بالمضي بمنتجاتنا وصناعتنا إلى الأمام